بحث
  • Hikma Fellowship

تخرج الدفعة الأولى من برنامج زمالة حكمة للقيادات العامة

تاريخ التحديث: ٤ فبراير


3 فبراير 2022:


اختتم برنامج زمالة حكمة للقيادات العامة فعالية الأخيرة وذلك بتتويج تخرج الدفعة الأولى ومنح شهادات التخرج لأعضاء الزمالة من قبل مؤسسة ديب روت وبعثة الاتحاد الأوروبي إلى اليمن وذلك بعد اكمالهم برنامج القيادة العامة بنجاح.


جاء تخرج الدفعة الأولى من البرنامج، والمكونة من 15 عضواً من أعضاء زمالة حكمة، ختاماً لسلسلة من اللقاءات التي استمرت لمدة أسبوع في عمان في نهاية شهر يناير كانون الثاني 2022، وتضمنت تلك اللقاءات إحاطات مع الجهات الفاعلة الدولية الرئيسية بشأن عملية السلام.


و ذكرت السيدة ماريون لاليس، القائمة بأعمال سفير بعثة الاتحاد الأوروبي في اليمن خلال كلمتها في اللقاء أن " القيادات الشابة تلعب دوراً أساسياً في تعزيز الاستقرار وبناء السلام، ويمثل الشباب في اليمن شريحة كبيرة من السكان وهم القوة الدافعة للتنمية والسلام في مجتمعهم." وأضافت قائلة "أود هنا أن أؤكد التزام الاتحاد الأوروبي بدور الشباب، بما في ذلك تعزيز دورهم القيادي."


يدار برنامج الزمالة من قبل مؤسسة ديب روت للاستشارات كجزء من جهود أوسع تهدف إلى تمكين الجيل القادم من القيادات العامة في اليمن وبدعم من الاتحاد الأوروبي. شارك مجموعة من الشباب المتميزين والواعدين من الأحزاب والجماعات السياسية الرئيسية في اليمن، بالإضافة إلى الشباب المستقل، في سلسلة من الدورات التدريبية المتقدمة في القيادة، وفي حوار حول القضايا الوطنية والإقليمية، وفي اجتماعات شملت إشراك الجهات والأطراف الفاعلة.


منذ انطلاق البرنامج في يوليو حزيران 2020، أكمل أعضاء الزمالة أربع دورات تدريبية في القيادة يقدمها خبراء دوليون، وتغطي مجموعة واسعة من الموضوعات الأساسية في القيادة، وشملت تلك المواضيع القيادة التكيفية، والقيادة والتنظيم والتفاوض، وتحليل السياسات العامة، والتخطيط والإدارة في المرحلة الإنتقالية، والقيادة العامة بالقيم.


ولتطبيق لهذه المهارات على الواقع العملي، التقى أعضاء الزمالة خلال البرنامج في عدة اجتماعات حوارية لمناقشة الحلول المحتملة للقضايا الوطنية التي تهم الشباب وبناء توافق في الآراء حولها. ومن خلال اللقاءات الحوارية التي عقدت، خرج الزملاء بمجموعة من التوصيات لإصلاح عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة لجعلها عملية أكثر شمولاً وفعالية، كما اجتمعوا مع نظرائهم من دول الخليج لاستكشاف فرص تعزيز التعاون الإقليمي.


وقد أثريت نقاشات أعضاء الزمالة من خلال مساهمات الآلآف من الشباب اليمني من جميع أنحاء البلاد الذين شاركوا وجهات نظرهم عبر منصة حكمة، كما عقد أعضاء الزمالة اجتماعات متعددة مع مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة والداعمين الدوليين الآخرين لعملية السلام لتقديم مدخلات تدعم الشمولية وحوارات متعددة المسارات للمضي قدمًا. في ختام البرنامج، اتفق خريجي أعضاء الزمالة الجدد من على الاستمرار في الحوار سعياً للتوصل إلى رؤية مشتركة لتسوية الصراع بقيادة يمنية.


يمكنكم قراءة المزيد عن البرنامج والدفعة الأولى على موقع زمالة حكمة (hikmafellowship.org) ومتابعة منصة حكمة للحصول على آخر الأخبار حول زمالة حكمة للقيادات العامة.

 

مؤسسة ديب روت للإستشارات هي مؤسسة إجتماعية رائدة تعمل على تطوير حلول شاملة ومستدامة لمجموعة من القضايا السياسية والاقتصادية والتنموية في اليمن، وتمتلك المؤسسة خبرة واسعة في توفير منصات للحوار حول بناء السلام وإعداد تقارير معمقة وتوسيع فهم أصحاب المصلحة للديناميكيات المحلية في مناطق مختلفة من البلاد. نفذت مؤسسة ديب روت العديد من مبادرات المساق الثاني لتقديم الدعم المباشر وغير المباشر لجهود مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن الرامية لتحقيق تسوية سياسية للصراع في اليمن


٨٩٤ مشاهدة٠ تعليق